التخطي إلى المحتوى

“بتونس بيك”.. ندى حولت أغنية الفنانة وردة لقطعة أثاث تعيد إحياء الزمن الجميل

“بتونس بيك”.. ندى حولت أغنية الفنانة وردة لقطعة أثاث تعيد إحياء الزمن الجميل

“بتونس بيك”.. ندى حولت أغنية الفنانة وردة لقطعة أثاث تعيد إحياء الزمن الجميل

“بتونس بيك”.. ندى حولت أغنية الفنانة وردة لقطعة أثاث تعيد إحياء الزمن الجميل

“في تونس ، أنت معي” ، مقطع من إحدى أغاني وردة الشهيرة التي نسمعها من حين لآخر ، لكن هل تعتقد أنه يمكنك مشاهدة الأغنية؟ هذا ما فعلته ندى الصقر ، 24 عاما ، خريجة كلية التربية النوعية بجامعة الإسكندرية ، حيث قالت: شغفها بالفن بشكل عام ، والتراث والكلاسيكيات بشكل خاص ، جعلها تعمل في مشروع تخرجها في طريقة تخلق مزيجًا بين الصوت والفن المرئي وإحياء التراث الغنائي بشكل غير مباشر.

تكامل الفن الموسيقي مع الرسم على الخشب

وقالت ندى في حديثها ببرنامج “اليوم السابع” إنها بانضمامها لعضوية كلية التربية النوعية ، ترى أن الفن بجميع أنواعه له طرق مشتركة في تنفيذه ، خاصة لمحبيه. فكرت في التراث الموسيقي وتفاصيل أخرى حتى نفذت مشروعها حيث اختارت إحدى أغاني الفنانة الجزائرية وردة وهي “بيتونيس بك”.

وتابعت الفتاة: “كنت أستمع إليها بسبب أبي وأمي ، وكنت مرتبطًا بالكثير من الأغاني من أعظم المطربين ، وأنا شخصياً أحب كل الكلاسيكيات القديمة ، وأحب التحف. عندما أرى أشعر أنه قديم أو قديم مع شعور بالسعادة “.

مشروع التخرج

عن الانتهاء من مشروع تخرجها ، قالت: “أحب الأعمال الخشبية والنجارة ، ولأن الخشب نفسه أصلي للغاية وخرجت منه احتياجات حلوة ، شعرت أنه يمكنني التواصل مع الخشب وألوانه وعمل قطعة فنية. الذي يدمج بين الزمن القديم والطراز الحديث الذي يمكننا وضعه في منزلنا الآن وقد أحببت أنني عملت كديكور في منزلي “

وعن اختيارها للأغنية ورسم البورتريه الخاص بالفنانة الراحلة وردة قالت: “اخترت وردة لأن مدح ملامحها ساعدني في تكوين بورتريه لها بقشرة خشبية ، ورغم أنني أحب أغنية واحدة في تونس. بيك لانها قلبي عاليا جدا كان الالتباس بين اغنية امل حياتي لام كلثوم لانني احبها لكني اردت ان اصنع وردة لان كل الفنانين في طريقهم الى ام كلثوم اكثر في الاعمال الفنية لذا تمنيت أن يكون العمل جديداً ومميزاً.

أعمال نحت الخشب

وأضافت أنها قررت قطع خشب الزان لأن عروقه عند الطلاء ستعطيه شكلاً كلاسيكيًا ولأن خشب الزان يضيف قيمة للقطعة ، واستخدمت اللون الأخضر لأن هذا اللون قريب من ألوان أجدادنا في المنازل القديمة ، وحول الفترة المقبلة قالت “ندى” إنها ستصمم وتنفذ المزيد من القطع التي تحمل نفس الشيء. الفكرة هي لأغاني وفنانين مختلفين غادروا ، لكن هناك آثار لفنهم حتى الآن.

المطربة وردة
المطربة وردة

مشروع التخرج
مشروع التخرج

جونسون بيك
جونسون بيك

“بتونس بيك”.. ندى حولت أغنية الفنانة وردة لقطعة أثاث تعيد إحياء الزمن الجميل

المصدر :
“بتونس بيك”.. ندى حولت أغنية الفنانة وردة لقطعة أثاث تعيد إحياء الزمن الجميل